co2 top-ar

voiture top-ar

avion top-ar

avion top-ar

avion top-ar

logo

الرباط - 11 يونيو 2019 : منح 22 لواء أزرق برسم موسم 2019

سيرفع 21 شاطئا إضافة إلى ميناء ترفيهي هذا الصيف، علامة اللواء الأزرق الدولية التي تمنحها مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، برئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء والمؤسسة الدولية للتربية البيئية.

 

تم إحداث علامة اللواء الأزرق من قبل المؤسسة الدولية للتربية البيئية، وهذا اللواء، الذي رفع ب 4.425 شاطئ وميناء ترفيهي ب 45 دولة في أوروبا وإفريقيا وأمريكا وبمنطقة البحر الكاريبي والمحيط الهادئ، هو علامة تقتضي الامتثال لمعايير صارمة من أربعة أصناف: جودة مياه الاستحمام والإخبار والتحسيس والتربية البيئية والصحة والسلامة والتهيئة والتدبير. ويمنح اللواء للجماعات المحلية المسؤولة عن إدارة و تدبير الشواطئ.

و في المغرب، تضطلع مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بمسؤولية السهر على اللواء الأزرق حيث أدرجته عام 2002 كجزء من برنامجها "شواطئ نظيفة". فبفضل مجهودات المواكبة الطويلة المدى لدعم الجماعات الساحلية، تمكن 21 شاطئا، من مجموع 42 مرشحا، من الحصول على هذه العلامة التي تحظى بتقدير متزايد من قبل المصطافين. بتتويج 21 شاطئ باللواء الأزرق، يحتل المغرب المرتبة الأولى في العالم العربي والثانية في إفريقيا.

تتحمل الجماعات المحلية مسؤولية التدبير الكامل للشواطئ التي تدخل ضمن مجالها الترابي بما في ذلك الصيانة والنظافة والتجهيز والسلامة والتكوين والتحسيس والولوج.

في إطارهذه المجهودات المهمة، يلعب برنامج"شواطئ نظيفة" دورا متميزا بدعم من الإدارة العامة للجماعات المحلية والقطاعات الوزارية المعنية. ويتم هذا عن طريق تكوين المسؤولين الترابيين في مجال تدبييرالشواطئ ووسائل التسيير والتوعية لتمكينهم من استقبال المصطافين في أحسن الظروف.

وتقوم المؤسسة بتقييم المرشحين لنيل اللواء الأزرق وتنظيم حملات مراقبة فجائية خلال فصل الصيف.

وتحصل الجماعات كذلك على مساندة الشركاء الاقتصاديين المعبئين من طرف المؤسسة في إطار برنامج شواطئ نظيفة. هؤلاء الشركاء يمنحون الخبرة في مجال التسيير بالإضافة إلى الدعم المالي.

منح العلامات للموانئ الترفيهية الذي يزداد تعقيدا بالنظر للاستثمارات والتعديلات الظرورية، دخل حيز التطبيق منذ ثلاث سنوات. ولعل أفضل مثال على ذلك هو ميناء السعيدية الترفيهي المتواجد على الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط والذي سيرفع اللواء الأزرق للسنة الثالثة على التوالي.

تم تسجيل أكثر من مائة شاطئ ضمن برنامج شواطئ نظيفة خلال عام 2019.

الشواطئ الحائزة على اللواء الأزرق هي كما يلي ( انظر الخريطة المرفقة):

با قاسم/طنجة-أصيلة

• أكلو سيدي موسى/تيزنيت

• أركمان/ الناضور

• أشقار/طنجة-أصيلة

• بوزنيقة

• الصخيرات

• المسافر/الداخلة

• الصويرة

• فم الواد/العيون

• الحوزية

• داليا/فحص أنجرة

• واد عليان/ فحص أنجرة • واد لاو/تطوان

• أم لبوير/الداخلة

• آسفي

• الصويرية القديمة/آسفي

• المحطة السياحية السعيدية

• رأس بدوزة/آسفي

• سيدي قنقوش/فحص أنجرة

• سيدي إفني

• إمينتوركا (ميرلفت)

اللواء الأزرق : علامة تقتضي الامتثال لمعايير صارمة من أجل شواطئ آمنة

اللواء الأزرق رمز للجودة البيئية المثلى

تم إحداث هذا التصنيف من قبل المكتب الفرنسي لمؤسسة التربية البيئية في أوروبا سنة 1985. وتشرف على هذه العلامة في جميع أنحاء العالم مؤسسة التربية البيئية، وهي شبكة من المنظمات غير الحكومية ب78 دولة، وتهدف إلى تعزيز وتنفيذ برامج التوعية والتربية البيئية.

بحضوره اليوم في 45 دولة في جميع القارات، أصبح اللواء الأزرق إطارا مرجعيا في مجالات السياحة والبيئة والتنمية المستدامة.

ويتم منحه كل سنة للجماعات الساحلية المسؤولة عن تدبير شواطئها والتي تسلك باستمرار سياسة التنمية السياحية المستدامة. كما يكافئ المسؤولين عن تدبير الموانئ الترفيهية والمنخرطين في التنمية المستدامة.

الهدف من برنامج اللواء الأزرق هو التنمية المستدامة للشواطئ والموانئ الترفيهية التي تستجيب للمعايير الصارمة لجودة المياه، والتربية البيئية والإخبار والتدبير البيئي والسلامة والأمن وخدمات أخرى.

متطلبات علامة اللواء الأزرق

باعتباره الضامن للجودة البيئية، يعطي اللواء الأزرق، المرفوع على الشاطئ أو الميناء الترفيهي، صورة إيجابية ودينامية بين المقيمين والزوار على حد سواء. فهو، في هذا الإطار، يعزز أيضا الوعي العام من أجل سلوك أكثر احتراما للطبيعة وثرواتها. كل هذا يتأتى من خلال الإجراءات التالية : تعزيز المعايير المتعلقة بنوعية المياه والتربية البيئية والتدبير البيئي والسلامة والخدمات.

علاوة على ذلك، تنظم الجماعات الحاصلة على هذه العلامة أنشطة تربوية طيلة السنة وخاصة خلال موسم الصيف.

بالنسبة للسائح، الذهاب إلى شاطئ حاصل على اللواء الأزرق يعني اختيار موقع يوفر عددا معينا من المرافق التي تمكن من تقليل الأثر السلبي للسياح. فعلى سبيل المثال، يوفر مثل هذا الشاطئ الحاويات لعزل النفايات، والتجهيزات اللازمة للحفاظ على جودة مياه الاستحمام، إضافة إلى ضمان السلامة والولوج إلى المسابح بالنسبة للجميع، و توفير المعلومات الكافية عن نوعية مياه الاستحمام والحيوانات والنباتات المحلية، إضافة إلى أنشطة متنوعة للتوعية البيئية.

الموانئ الترفيهية الحاصلة على العلامة

الموانئ الترفيهية الحاصلة على العلامة هي أماكن تحضى فيها حماية البيئة والوسط البحري بالأولوية.

فهي تمكن القوارب من الولوج إلى مناطق التزود بالوقود دون تلويث البيئة الطبيعية، والاستفادة من أنظمة تفريغ مياه الصرف الصحي للقوارب و مناطق خاصة بالنفايات.

و أخيرا، تقترح الموانئ الترفيهية، مثلها مثل الجماعات المحلية، أنشطة بيئية لتحسيس المرتادين و الزوار برهافة المجال الطبيعي.

 

هذه زيارتكم الأولى ؟